الصفحة الرئيسية خريطة الموقع اتصل بنا  
اعلام
مواقع صحية

منظمة الصحة العالمية

 مركز التحكم بالأمراض والوقاية

وزارة الصحة


 معلومات عامة

ما هي إنفلونزا الخنازير – إنفلونزا أ أتش ون إن ون؟

   

 

  إنفلونزا الخنازير هي مرض تنفسي يصيب الخنازير يسببه فيروسات إنفلونزا من النوع أ والتي تتفشى بين الخنازير بصفة دورية. لا يصيب المرض البشر عادة، إلا أن إنتقال المرض إلى البشر محتمل وقد حدث ذلك بالفعل. تظهر على الحالات المصابة أعراض مشابهة لأعراض الإنفلونزا والتي تشمل الحمى و السعال و احتقان الحلق و آلام الجسم و الصداع و القشعريرة و الإعياء.

 

كيف تنتقل العدوى إلى البشر؟

   

 

  تنتقل عدوى إنفلونزا الخنازير إلى البشر غالباً من خنازير مصابة بالمرض، إلا أن بعض حالات الإصابة لم يثبت فيها أي اتصال بالخنازير.  لقد حدث انتقال للعدوى بين البشر في بعض الحالات المحدودة.

 

هل فيرو س إنفلونزا الخنازير معدي؟

   

 

 إنه من المقرر أن الفيروس معدي و ينتشر بين البشر، ولكن لم يعرف حتى الآن مدى سهولة ذلك.

 

ما هي الخطورة المتوقعة لمرض إنفلونزا الخنازير؟

   

 

 كما هو الحال في الإنفلونزا الموسمية، لا يعتبر مرض إنفلونزا الخنازير خطر في حد ذاته، ولكنه قد يتسبب في تدهور الأوضاع الطبية المزمنة الأصلية.  في الماضي، أفادت التقارير بوقوع المرض الشديد (التنفس و التهاب رئوي) و الوفاة مرتبطة بالإصابة بإنفلونزا الخنازير لدى الناس وذلك بسبب نقص العلاج المناسب.

 

هل يوجد هناك تطعيم خاص للوقاية من إنفلونزا الخنازير لدى البشر؟

   

 

 لا يوجد تطعيم للوقاية من مرض إنفلونزا الخنازير الحالية المسببة للمرض لدى البشر، و من غير المعروف ما إذا كان من الممكن أن يوفر تطعيم الإنفلونزا الموسمية أي حماية.

 

ما هي الأدوية المتاحة لعلاج المرض؟

   

 

  تستخدم الأدوية المضادة للفيروسات مثل أوسيلتاميفير (Oseltamivir)أو زاناميفير (Zanamivir) من أجل العلاج أو الوقاية من العدوى بفيروسات إنفلونزا الخنازير، إن الأدوية المضادة للفيروسات هي وصفات طبية لمكافحة الإنفلونزا عن طريق منع فيروسات الإنفلونزا من التكاثر داخل الجسم.  هناك كمية كافية من الأدوية المخزنة المتوفرة في دولة الإمارات العربية المتحدة في حالة حدوث وباء لا قدر الله.