الكشف المبكر عن سرطان القولون والمستقيم
سرطان القولون و المستقيم

الكشف المبكر هي عملية البحث عن سرطان فيمن ليس لديهم أي أعراض مرضية. بالنسبة لسرطان القولون والمستقيم يعني ذلك البحث عن اللحميات الغددية قبل أن تحدث أعراض أو تتحول إلى سرطان.

لمعرفة توصيات هيئة الصحة - أبوظبي للكشف المبكر لسرطان القولون والمستقيم الرجاء الضغط هنا.

تنظير القولون

تنظير القولون هو فحص يمكّن طبيبك من النظر داخل الأمعاء باستعمال أنبوب رفيع ومرن يسمى منظار القولون، ويمكن بواسطته رؤية كل القولون من الداخل. توجد كاميرا و فديو صغير مربوط بالمنظار لكي يتمكن الطبيب من أخذ صور أو فيديو.

منظار القولون يساعد الطبيب على إيجاد لحميات، أو أورام وأخذ عينات من النسيج، كما يمكن إزالة أي نمو غير طبيعي. بعتبر تنظير القولون هو المعيار الذهبي للكشف المبكر لسرطان القولون والمستقيم.


التحضير لاجراء التنظير

سيطلب منك شرب سوائل خالية من أي مواد صلبة قبل الفحص كالشاي أو القهوة مع سكر لكن دون حليب؟ معظم المشروبات الغازية مسموحة إلا إذا احتوت على أصباغ غذائية ملونة (ذات اللون الأحمر أو البنفسجي) والتي يمكن اعتبارها خطأ بالدم أثناء الفحص. لا يسمح لك تناول الطعام أو الشراب بعد منتصف الليل. سوف تحتاج لأخذ المسهلات  يوماً قبل الفحص ومن الممكن أن تحتاج لعمل حقنة شرجية صباح الفحص. المستحسن إخبار الطبيب بأي حالة مرضية وأي علاج يؤخذ بصورة دورية.

كيف يتم إجراء فحص منظار القولون؟

يطلب من المريض الاستلقاء على الجنب الأيسر على سرير الفحص. يستخدم مخدر خفيف ليبقى المريض مرتاحاً. يدخل الطبيب المنظار من خلال فتحة المخرج ويوجهه ببطء من خلال المستقيم وباقي الأمعاء. تعمل الكاميرا على نقل الصور من داخل الأمعاء وتيسر للطبيب فحص بطانة الأمعاء. مدة الفحص عادة 30 دقيقة وقد تكون أطول إذا وجدت لحمية وتم إزالتها؟ تكتمل نتائج الفحص خلال أسبوعين وسيخبرك طبيبك متى ستحتاج الفحص القادم.


 
اختبار البراز المناعي

هو نوع جديد من فحوص البراز الذي يكشف عن وجود أي دمٍ مخفٍ في البراز.

هل أحتاج إلى تحضير لعمل فحص البراز المناعي؟

لا توجد أي تحديدات غذائية أو دوائية وطريقة جمع العينة بسيطة، (يحتاج إلى نموذج واحد فقط من البراز). إن كانت النتيجة إيجابية لوجود دم مخف في البراز سيحتاج لعمل تنظير للقولون. فحص البراز بسيط، آمن وبدون أي ألم.

لا يجوز استعمال هذا الفحص إن كنت تنزف شرجياً من بواسير أو شق شرجي، إذا كان هناك دماً في بولك أو إن كنت امرأة وحائض أو خلال الأيام الثلاثة التي تتلو الدورة الشهرية.

إن كانت نتيجة الفحص إيجابية فليس من الضروري أن يستنتج الإصابة بالسرطان وعلى العكس فإن النتيجة السلبية لهذا الفحص لا تقدم ضمانات أكيدة على عدم إصابة الشخص بالسرطان.

توصي هيئة الصحة - أبوظبي بتنظير القولون كل 10 سنوات لمن هم ذوي الخطورة المتوسطة للإصابة بسرطان القولون والمستقيم ابتداء من عمر الأربعين سنة فما فوق للنساء والرجال وفحص البراز المناعي كل سنتين.

الوقاية من سرطان القولون والمستقيم بالنسبة لذوي الخطورة العالية للإصابة

إن بعض العلاجات بما في ذلك العقاقير الطبية والعمليات الجراحية قد أثبتت فعاليتها لتقليل خطر الإصابة باللحميات أو سرطان القولون والمستقيم. ولأن الدليل الطبي الموجود لا يفي بتوصيتها لذوي الخطورة المتوسطة للإصابة بسرطان القولون والمستقيم فلا ينصح باعتبار هذه العقاقير كوقاية لهم. ينصح مناقشة هذه الخيارات مع الطبيب المختص فقط لذوي الخطورة العالية للمرض.